عـبـدالـنـاصـر


اهلا بك فى بيتك الثانى

نحن نحترم ارائكم الرجاء احترام اراء الغير

تمنايتى بقضاء وقت ممتع ومفيد

وايجاد ما تبحثون عنه

تحياتى اخوكم / عبدالناصر احمد

عـبـدالـنـاصـر

نــســـــــعــــــــى لـلـــــتــــــوا صـــــــل مــــــــع الــــــــشـــــــبـــــــاب وخـــــدمــــة الاســـلام
 
الرئيسيةس .و .جبحـثاعلانات المنتدىالتسجيلدخول
 
   اهلا بكم فى منتدى عبدالناصر
 
لاتكن اصعب ما في الحياة ولا اسهل ما فيها بل كن انت الحياه في اسمي معانيها

إذا طـعـنـك شـخـص بـخـنـاجـر لـسـانـه فـ لاتـطـعـنـه بـنـفـس الـخـنـجـر مــا دام بــإمــكــانــك قــتــلــه بــسـيــف ابـتــسـامـتــك

شاطر | 
 

 ما الذى يبكيك ؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
 
 
avatar

عدد مساهماتى : 459
بلدى الغالية :
عمرى : 26
عدد نقاطى : 1731
تاريخ التسجيل : 07/09/2009
عارضة طاقة :
85 / 10085 / 100


* :

مُساهمةموضوع: ما الذى يبكيك ؟   الأربعاء فبراير 22, 2012 2:33 pm

ما الذى يبكيك ؟

بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله :قال الله جل فى علاه

واصفاً عباده المؤمنين :
( إذَا تُتْلى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيّاً )

وقال "صلى الله عليه وسلم "
( لا يلج النار رجل بكى من خشية الله حتى يعود اللبن فى الضرع )

فالبكاء عباد الله قيمة شرعيه تعبديه .. والبكاء من خشية الله مفتاح لرحمته .. وأنا حين أسوق إليك هذا الموضوع لا أقول أننا لا نبكى..
لا وألف لا .. بل نبكى ..

ولكن السؤال على ماذا نبكى ؟؟!!

نبكى على مصائبنا وآلامنا .. نبكى على أب أو أم أو حبيب
أو قريب..وذاك يبكى لخسارة مادية او مشكلةاجتماعية..

بل الادهى والأطم هناك من يبكى على احداث فى افلام ومسلسلات وآخر يبكى على خسارة فى المباريات..
فيا خسارة هؤلاء .. شتان والله بين دموعهم ودموعنا ..

بكت أم أيمن "رضى الله عنه" لما جاءها أبو بكر وعمر
"رضى الله عنهما " يزورانها بعد وفاة النبى
"صلى الله عليه وسلم"
فقالا لها" يا أم ايمن ما يبكيك أما تعلمين أن ماعندالله
خير لرسوله!!
قالت: بلى أعلم أنَّ ما عند الله خير لرسوله‘ ولكن أبكى
على انقطاع الوحى من السماء.
بكت همَّا وحزنا وخوفاً على الامة بعد نبيها..

زارت امرأة زوجة الأوزاعى ‘ فدخلت الى مصلاه فى البيت
فإذا هو مبلول. فجاءت تقول لزوجته: ثكلتك امك..
غفلتى عن الصبيان فبالوا فى مصلى الاوزعى ‘
فقالت زوجة الاوزعى:

ويحك هذه دموع الأوزعى فى مصلاه.

ما أغلى تلك الدموع..وما أغلى ثمنها..

قل لى واصدقنى المقال .. أما تبكيك آيات القرآن!!!
وهى تخبرك عن وصف الجنة وعن وصف النار؟!

عن ابن عمر قال: سمعت رسول الله " صلى الله عليه وسلم "
يخطب ويقول :
( لاتنسو العظيمتين.. لاتنسوا العظيمتين)
قلنا: وما العظيمتان ؟ قال " صلى الله عليه وسلم "
(الجنة والنار ) قال فبكى رسول الله " صلى الله عليه وسلم "
حتى ابتلت لحتيه ثم قال ( والله لو تعلمون ما اعلم
لضحكتم قليلا‘ ولبكيتم كثيراً ‘ ولما تلذذتم بالنساء على الفرش‘
ولخرجتم إلى الصعدات تجأرون الى الله )

قال ابن القيم رحمه الله : فمن لم يتقطّع قلبه فى الدنيا على ما فرط حسرة وخوفاً لتقطع فى الاخرة.. فلا بدّ من تقطع القلب إما فى
الدنيا وإما فى الآخرة .. ولك الخيار..

وأكرر عليك السؤال.. أما تبكيك الذنوب؟! أما تبكيك الذنوب؟!
أما يبكيك تجرأك على الملك الجبار؟!

عن عقبة بن عامر " رضى الله عنه " قال : قلت يا رسول الله
ما النجاة؟

قال: ( أمسك لسانك .. وليسعك بيتك .. وابك على خطيئتك )

إبكى .. قبل أن تشعد عليك الجوارح والأركان ...

إبكى .. قبل أن تقف فى ذلك الموقف العظيم.......

إبكى .. فإن العبد إذا بكى بين يدى سيده رحمه....


يقول " صلى الله عليه وسلم "
( عينان لا تمسهما النار: عين بكت من خشية الله‘
وعين باتت تحرس فى سبيل الله )

عباد الله..
إلى متى وقلوبنا قاسية وأنفسنا لاهية ؟!
أما آن أن نستجيب لنداء ربنا وهو يخاطبنا قائلاً:

(أَلَمْ يَأنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تخْشَعَ قُلًوبُهُمْ لِذِكْرِ اللهِ ) !!

وكان أصحاب القلوب الحية إذا سمعوا هذه الآية بكوا ‘ وقالوا:

بلى يا ربى قد آن قد آن ..

أخى الحبيب :

أما بكيت يوما شوقا لرسول الله " صلى الله عليه وسلم "

الحبيب محمد " صلى الله عليه وسلم " واليك هذا المشهد الذى يحرك قلوب المحبين الصادقين لنبيهم..

لما انتهى المسلمون من غزوة حنين‘ وزع النبى " صلى الله عليه وسلم " الغنائم واهتم خاصة بالمؤلفة قلوبهم ليكون ذلك تثبيتا لهم على اسلامهم‘
فلم يعطى للأنصار شيئاً وهم الذين آووه ونصروه فتساءل الانصار
فى مرارة:

لماذا لم يعطهم رسول الله " صلى الله عليه وسلم " فسمع سعد بن عبادة " رضى الله عنه " كلامهم ‘

فذهب الى النبى فأخبره فقال له النبى " صلى الله عليه وسلم ":

( إذا فاجمع لى قومك )

فجمع سعد قومه من الأنصار ‘ فتبسم " صلى الله عليه وسلم "
فى وجوههم ثم قال :
( يا معشر الانصار مقالة بلغتنى عنكم ؟ ألم آتكم ضلالاً.. فهداكم الله بى ! وعالة .. فأغناكم الله بى! وأعداءً.. فألف الله بين قلوبكم بى!. )

قالوا : بلى والله ورسوله أمنُّ وأفضل .

فقال" صلى الله عليه وسلم ":
( ألا تجيبونى يا معشر الأنصار؟ )

قالوا: بمَ نجيبك يا رسول الله ؟

فقال " صلى الله عليه وسلم " : قولوا : أتيتنا مُكذَّباً فصدَّقناك‘

ومخذولاً فنصرناك ‘ وطريداً فآويناك.. يا معشر الانصار..
أوجدتم فى أنفسكم فى لعاعة من الدنيا تألفت بها قوماً ليسلموا ووكلتكم لإسلامكم؟

ألا ترضون يا معشر الأنصار أن يذهب الناس بالشاة والبعير‘ وترجعون أنت برسول الله فى رحالكم ؟!

فوالذى نفس محمد بيده لولا الهجرة لكنت امرءاً من الأنصار
ولو سلك الناس شعباً لسلكت شعب الأنصار!

اللهم ارحم الأنصار .. اللهم ارحم الأنصار .. وأبناء الأنصار
وأبناء أبناء الأنصار.

فبكى الأنصار حتى أخضلوٍا لحاهم ‘ واختلطت دموعهم بدموع حبيبهم .. فصاحوا جميعاً وسعد معهم : رضينا برسول الله
قِسماً وحظاً.

الله.. ما أجمله من منظلا وما أروعه حين يعبر الصادقون بدموعهم عن حبهم وشوقهم لحبيبهم

فأسألك بالله هل اشتقت لرؤياه؟!
أما بكيت حزناً على فرقاه؟!.

إن كنت محباً صادقاً فهذه سنته‘وهذا هديه بين يديك ..
فخذ منه بقوة واتبعه ولا تكن من المتهاونين.

أخى الحبيب :

هل لازلت تصر على أن تكون مع النائمين

هل بكيت ؟! هل ندمت؟! هل عزمت على التغيير؟!

اللهم تب علينا لنتوب ..

وصلى اللهم على محمد وآله وصحبه أ جمعين .


لفضيلة الشيخ : خالد الراشد












الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://engnasser.hooxs.com
 
ما الذى يبكيك ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عـبـدالـنـاصـر :: (¯`·._.·( الــــــمـــنــتــد يـــات الاســـــلامــــيــــة )·._.·°¯) :: الاسلاميات-
انتقل الى:  

FacebookTwitter


 

        
                                                                      اضغط على الصروة لمعرفة اقرب فرع

 

 
للتواصل مع الادارة/01148261361
!̶ۜϚ̫͢͡͡2̶ۜ•»
الله اكبر سبحان الله وبحمده  سبحان الله العظيم

Flag Counter